حجة ل اندضد الحد الأدنى للأجور

قانون معايير العمل

المعرض يضمن جميع الأميركيين حد أدنى لأجور ساعات العمل.منذ تأسيسها خلال صفقة فرانكلين روزفلت الجديدة، وكان الحد الأدنى للأجور موضع جدل.ويرى البعض أنه يشكل جزءا أساسيا من الاقتصاد الحديث في حين يرى آخرون أنه يعيق الشعب ذاته أنه من المفترض أن تساعد.ومعرفة كلا الجانبين من حجة مساعدتك على التوصل الى قرار لنفسك.وسيطات

ل

  • تلك لصالح الحد الأدنى للأجور ويرى أن كل من يجاهد يستحق الحد الأدنى للأجور.وذلك لأن جميع العاملين بحاجة إلى الحد الأدنى من الدخل لتغطية تكاليف الضروريات الأساسية مثل الغذاء والمأوى لأنفسهم وأسرهم.أنصار الحد الأدنى للأجور رؤية الأعمال بقدر أقوى من العمل والحد الأدنى للأجور والحماية اللازمة ضد الانتهاكات المحتملة لسوق العمل.الأخيرة زيادة الحد الأدنى للأجور مرتفعة الأجور لأكثر من ستة ملايين عامل وفقا لبلومبرغ بيزنس ويك.وسيطات

مكافحة المعارضون

  • العداد الحد الأدنى للأجور هذه الادعاءات بالقول إن قلة قليلة من الناس إعالة أنفسهم يتلقون الحد الأدنى للأجور.على العكس من ذلك، يقول المعارضون، الحد الأدنى للأجور الى حد كبير حكرا على صغار الموظفين وطلاب الجامعات كسب المال ال

    إنفاق الإضافي.وعلاوة على ذلك، الحد الأدنى للأجور ونادرا ما يدفع ما يكفي لأي شخص لتغطية نفقات المعيشة الخاصة بهم إلا أنهم يعيشون في مكان مع مستوى منخفض جدا للكائنات الحية.وسيطات

ضد المعارضين

  • المطالبة الحد الأدنى للأجور، أولا وقبل كل شيء، يكلف الأميركيين وظائف.أرباب العمل زعم لا يستطيعون دفع بعض الموظفين الحد الأدنى للأجور أو لا يعتبرون عمل بعض الموظفين "ليكون من المفيد الحد الأدنى للأجور.ويتم تسعير تلك التي في أسفل درجات السلم الاقتصادي من الاقتصاد من خلال هذه القوانين.يجادل البعض أيضا أن قوانين الحد الأدنى للأجور وغير أخلاقية لأن الحكومة يجب أن لا تتدخل في العقود الخاصة بين العمل ورأس المال.وسيطات

مكافحة مؤيدو

  • من الحد الأدنى للأجور ويرى أن الحد الأدنى للأجور يساعد الاقتصاد على نطاق أوسع من خلال إعطاء العمال ذوي الدخل المنخفض المزيد من المال لقضاء مما كانوا سيحصلون عليه دون ذلك.وهذا بدوره يخلق المزيد من فرص العمل للجميع.كما أنها لا ترى العقد المبرم بين العمل ورأس المال التي تجري على فرص متكافئة، وبالتالي الحاجة إلى تدخل الحكومة.وأخيرا، يرى أنصار مكافحة بأن شخصا ما يجب ما زالوا يجرون العمل والتي يجب أن أصحاب العمل لا يزال توظيف الناس، بغض النظر عن الحد الأدنى للأجور.